تساعد جلسات الاستشارة الزوجية، التي تُعرف أيضًا باسم العلاج الزوجي، الأزواجَ من كلّ الفئات على استكشاف النزاعات وإدراكها وحلّها، سعيًا إلى تحسين العلاقات والتفاعلات. فسيتمّ تزويدك بالوسائل اللازمة لاتّخاذ قرارات رصينة ومقصودة حيال علاقتك بالشريك.

 

لا يجب أن نترك اللجوء إلى الاستشارة الزوجية للّحظة الأخيرة. فمتى يجب عليك النظر في اللجوء إلى اختصاصي؟

 

  • عندما تتشاجر وشريكك باستمرار حول المسائل نفسها.
  • عندما تجد العيوب في كلّ ما يفعله شريكك.
  • عندما لا تثق بشريكك.
  • عندما تشعر أنّ شريكك لا يستمع إليك.
  • عندما تعيش وشريكك حياتين منفصلتين وتجدان صعوبة في إيجاد أرضية مشتركة.

TOP